;

 

المستوى الرائع في ودية جورجيا يزرع التفاؤل في صفوف الفريق والجماهير المغربية في الـتأهل الى دور المجموعات


كسر حكيم زياش نجم منتخب المغرب، النحس الذي لازمه على مدار عامين رفقة الأسود.

ونجح زياش في هز الشباك في ودية المغرب أمام جورجيا، مساء اليوم الخميس، في إطار تحضيرات الأسود لنهائيات كأس العالم 2022.

وسجل زياش بطريقة رائعة، على بعد 66 مترًا في مرمى جورجيا، إذ سدد من خلف خط الوسط، بعدما لمح الحارس متقدمًا، ليخدعه بهدف عالمي.

ومن المثير أن آخر هدف لحكيم زياش رفقة المنتخب المغربي يعود لتاريخ 17 نوفمبر/تشرين ثان 2020، أمام أفريقيا الوسطى في تصفيات الكان.

وارتفع رصيد أهداف حكيم زياش مع منتخب بلاده المغربي إلى 18 هدفًا.
أشاد وليد الركراكي المدير الفني لمنتخب المغرب، بالأداء الذي قدمه الفريق الوطني خلال المباراة الودية أمام جورجيا، التي فاز فيها الأسود بنتيجة (3-0).

وتابع الركراكي، في تصريح لقناة الرياضية: "لقد قدمنا مباراة جيدة وكان المستوى جيدًا، الفوز مهم جدًا قبل دخول غمار المونديال ومواجهة كرواتيا، رغم أن بعض اللاعبين شعروا بالعياء بسبب الجو".

وتابع: "الإيقاع سيكون مختلفًا مقارنة مع مواجهة جورجيا.. طبعًا سيكون مرتفعًا في المونديال، وهذا معطى نعرفه، كنت قلقًا وخشيت من إصابة لاعبينا، لكن الأمور انتهت بشكل جيد، ولم يتعرض أي لاعب للإصابة".


واختتم الركراكي حديثه قائلاً: "لقد أقحمت الزروري في الشوط الثاني، وقدم مستوى جيدًا رغم أنه التحق بنا صباح اليوم، أثق في إمكانياته، الآن سندخل المرحلة الأخيرة، وأتمنى أن نفرح جمهورنا العريض، لأني أعرف أن حضوره سيكون كبيرًا في مبارياتنا، وهذا سيحفزنا أكثر لتسجيل أفضل النتائج".

مباراة المغرب وجيورجيا بعديد المشاهد كان أهمها معادلة زياش لرقم الشماخ التهديفي مع الأسود و معه أكد الركراكي بدايته المثالية علي رأس العارضة الفنية لمنتخب المغرب

بداية مثالية

حافظ المدرب وليد الركراكي على بدايته المثالية مع منتخب المغرب، بعد تولي المهمة خلفًا لوحيد خليلوزيتش.

وفاز المغرب تحت قيادة الركراكي على مدغشقر وتشيلي وجورجيا، وتعادل أمام باراجواي.

وسجل منتخب المغرب، 6 أهداف تحت قيادة وليد الركراكي، دون اهتزاز شباك الأسود.

فرملة جورجيا

قبل ملاقاة المنتخب المغربي، لم تخسر جورجيا في آخر 11 مباراة، مثلما أكد مدربه الفرنسي ويلي سانيول قبل ودية الأسود.

لكن منتخب الأسود نجح في تعطيل قطار جورجيا.

بعد تمكن زياش والنصيري من هز الشباك، نجح حكيم زياش في معادلة رقم مروان الشماخ كخامس هدافي المغرب عر التاريخ برصيد 18 هدفًا.

أما يوسف النصيري يمتلك 16 هدفًا، وتجاوز مرحلة الفراغ التي لازمته في الفترة السابقة.

عودة حمد الله

عاد عبد الرزاق حمد الله للظهور مجددًا مع منتخب المغرب بعد غياب طويل امتد لنحو 3 سنوات ونصف.

وشارك حمد الله بديلًا في الشوط الثاني لأوناحي، وكانت لحظة حاسمة تفاعل معها الجمهور المغربي الذي حضر اللقاء.

المفارقة أن حمد الله تسبب اليوم في احتساب ركلة جزاء لصالح المغرب، علمًا بأن ركلة جزاء كانت السبب في غياب حمد الله عن الأسود لفترة طويلة.

وترك حمد الله، تسديد ركلة الجزاء لزميله سفيان بوفال، مما يعني أنه فهم الدرس جيدًا.